عن البرنامج

أهلاً بك في المنصة الإلكترونية لجودة الحياة الرقمية في دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تُعتبر بمثابة محطة شاملة ومتكاملة تضم مختلف الأدوات والموارد المفيدة لمساعدة الأطفال وأولياء الأمور والمربين والمجتمع ككل ليعيشوا حياة رقمية إيجابية وآمنة. فعند استخدام العالم الرقمي بحكمة، يوفر ذلك فرصاً لا حصر لها لإقامة روابط إيجابية مع الآخرين والاستمتاع بخبرات التعلم والترفيه وغير ذلك الكثير.

تعتبر هذه المنصة الإلكترونية لجودة الحياة الرقمية جزءاً من "برنامج جودة الحياة الرقمية" الأوسع نطاقاً والأكثر شمولاً، والذي أُطلق من قبل البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة بالتعاون مع وزارة الداخلية في مارس 2018. هذا ويجسد البرنامج محاولة لرفع مستوى الوعي حول المخاطر والتحديات الرقمية وتعزيز الاستخدام الآمن والإيجابي للتقنيات الرقمية والإنترنت. كما يسعى البرنامج أيضاً إلى دعم الأفراد من مختلف شرائح المجتمع، بدءاً من الأطفال والمراهقين، ووصولاً إلى البالغين والمسنين. وبغية تحقيق هدف البرنامج المتمثل في تعزيز جودة الحياة الرقمية لسكان دولة الإمارات، أقيمت شراكات رئيسية مع القطاعين العام والخاص ومنهم التعليم والاتصالات والتكنولوجيا والسلطات القانونية والقطاع الشرطي.

يركز برنامج جودة الحياة الرقمية في الإمارات العربية المتحدة على أربع ركائز رقمية رئيسية وهي: القدرات والسلوك والاتصال والمحتوى

  1.  تهدف القدرات الرقمية إلى رفع مستوى المعرفة الرقمية والوعي بين مختلف شرائح المجتمع:
    • رفع مستوى الوعي والتثقيف الرقمي بصورة عامة
    • منصة الدعم الرقمي – توفر الأدوات والمعلومات لتمكين الأفراد ومساعدتهم على مواجهة التحديات التي يفرضها العالم الرقمي
    • برامج تأهيلية تفاعلية – لمعرفة كيفية استخدام التقنيات الرقمية والإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي بأمان، وتدريبات على كيفية مواجهة التحديات والتهديدات الرقمية
    • برامج استدراكية للبالغين وكبار السن
       
  2. يركز السلوك الرقمي في الغالب على السلوك في العالم الرقمي بما في ذلك إدارة الوقت على الإنترنت وحماية البصمة الرقمية:
    • القيم الأخلاقية الرقمية 
    • السلوكيات على الإنترنت وخيارات الإبلاغ عن السلوك غير الأخلاقي أو مناقشته والتحدث عنه
    • السلوكيات الرقمية ونوعية الوقت الذي يتم قضاؤه على الإنترنت
       
  3.  يركز الاتصال الرقمي على توفير شبكة أمان للعلاقات والروابط التي تُقام على شبكة الإنترنت:
    • إدارة الاتصالات والعلاقات
    • الأمن الرقمي
    • خط دعم السلامة الرقمية – لتقديم خدمات استشارية وللإجابة على استفسارات أفراد المجتمع فيما يتعلق بجودة الحياة الرقمية والسلامة الإلكترونية
       
  4. يهدف المحتوى الرقمي إلى تحسين التعرض للمحتوى من ناحية النوعية:
    • محتوى رقمي مفيد وذو مغزى
    • تعزيز الاستخدام الرقمي الإيجابي

تلخص المجالات الأربعة المذكورة أعلاه جوهر برنامج جودة الحياة الرقمية في الإمارات العربية المتحدة وهدفه المتمثل في تعزيز جودة الحياة الرقمية للأفراد والمجتمعات.


وفي العالم الرقمي الذي يشهد اليوم نمواً متزايداً، هناك حاجة واضحة لفهم كيفية تأثير العالم الرقمي على حياة سكان الإمارات. وينعكس ذلك في تركيز البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة على فهم وتعزيز جودة الحياة الرقمية، الذي يشكل استجابة استباقية لحاجة ملحة في المجتمع

الاستثمار في سلامتنا وجودة حياتنا استثمار في مستقبلنا.